في عام 2020 كانت مستشفي التداوي من أهم عملاء VUBE في القطاع الطبي، حيث قام فريقنا بوضع استراتيجية للتسويق الإلكتروني للمستشفى، وواجهت هذه الاستراتيجية تحدي تمثل في تغيير اسم العلامة التجارية بالكامل من “هيليو كير” إلى “مستشفى التداوي، وهو ما يعني البدء من الصفر لتعريف الجمهور المستهدف بالعلامة الجديدة.

تمتاز مستشفى التداوي بمستوى خدمة متميز وطاقم طبي وأجهزة طبية على أعلى مستوى، بأسعار مناسبة إذا ما قورنت بمثيلاتها من المستشفيات الخاصة في نفس النطاق الجغرافي، لذا كان لابد أن تصل تلك المميزات إلى الجمهور المستهدف بمحتوى تسويقي مناسب، وبعد الاستعانة بشركة VUBE كانت هذه أهم الخطوات التي قام بها فريق عمل VUBE والتي سبقت البدء في عملية التسويق للمستشفى:

1- فهم القطاع الطبي في مصر جيدًا، وتحديد نقاط القوة والضعف في مستشفى التداوي ومستواها الفعلي في السوق الطبي.

2- تحديد المنافسين وفهم نقاط القوة والضعف فيما يقدموه من خدمات وأسعار.

3- تحديد الفئة المناسبة من المهتمين بما تقدمه مستشفى التداوي من خدمات واحتياجاتهم وذلك بالرجوع لإحصائيات عن المستفيدين بخدمات المستشفى السابقين.

4- تحديد الطريقة الأمثل لتقديم خدمات المستشفى للجمهور.

 

وبعد دراسة النقاط السابقة جيدًا تم التوصل إلى ما تحتاجه المستشفى لتظهر بشكل مناسب على مواقع التواصل الاجتماعي، وللوصول للمهتمين بما تقدمه من خدمات فتوصل فريق التسويق في شركة VUBE للنقاط التالية:

1- الحاجة إلى العمل على تطوير اللوجو وظهوره بشكل جذاب وعصري ويناسب الصورة الفعلية للمستشفى، ويناسب الجمهور المستهدف.

2- بناء استراتيجية تسويقية طويلة الأمد تتضمن تصور للمحتوى التسويقي بشكل يلائم الجمهور المستهدف وهم راغبي الحصول على مستوى خدمة طبية متميز من الطبقة المتوسطة من سكان منطقة مصر الجديدة والمناطق المحيطة.

3- تحديد المنصات الأمثل لتقديم المحتوى التسويقي.

4- وضع ميزانية إعلانية وتحديد العائد المتوقع منها سواء كان هذا العائد متابعة أم رسائل أم تعليقات.

 

بعد الانتهاء من اللوجو قمنا بالإعلان عن تغيير اسم المستشفى من “هيليو كير” إلى “مستشفى التداوي” ، وتم ذلك على صفحة المستشف على فيسبوك، هي المنصة التي اخترناها بعد دراسة الجمهور المستهدف والأهداف التي نرغب في تحقيقها، وحيث أن فيسبوك هو منصة التواصل الاجتماعي الأكثر شعبية في مصر والتي تجمع كل الأعمار فكانت هي المنصة المناسبة.

 

تلى ذلك نشر المحتوى التسويقي برسائل تسويقية متنوعة مثل “رعاية طبية في متناول يديك”، “صحتك مسؤوليتنا”، وحرصنا عند اختيار الرسائل التسويقية أن تكون بسيطة، واضحة، مباشرة، واقعية، مفهومة وجاذبة للجمهور المستهدف.

تنوع المحتوى بين محتوى مكتوب وتصميمات جرافيك مناسبة لمواقع التواصل الاجتماعي، كما شمل المحتوى تصوير فوتوغرافي احترافي للمستشفى، وكان التركيز في المحتوى على النقاط التالية:

1- التركيز على نقاط القوة من تنوع في الخدمات ومستواها المتميز والأسعار المناسبة.

2- تكرار اسم المستشفى وعرضه بشكل واضح ليصبح مألوفًا للمتابعين.

3- تقديم مناسب للمحتوى الحساس أو ذي الطبيعة الخاصة، وهذه أهم نقطة يجب العمل عليها بحذر عن تقديم محتوى طبي.

4- التركيز على المناسبات والأيام العالمية الهادفة لتوعية الجمهور المستهدف بالمخاطر الصحية المختلفة وكيفية الوقاية منها، حتى نكون صورة ذهنية للمستشفى كمقدم خدمة صحية يمتلك الخبرة والدراية والأمانة العلمية.

5- تقديم محتوى تفاعلي يتضمن نصائح طبية مختلفة لتقديم قيمة مضافة للجمهور المستهدف وزيادة ارتباطه باسم المستشفى، وشمل ذلك النصائح الوقائية من فيروس كورونا المستجد وغيرها.

6- تقديم الخصومات والعروض التي تقدمها المستشفى بشكل ملائم يتمتع بالشفافية.

7- تصميمات تجذب المتابعين وأيضًا تحافظ على الصورة المراد تقديم المستشفى بها.

8- جلسة تصويرية للمستشفى من الداخل بأقسامها وأجهزتها المختلفة لتوضيح المستوى الحقيقي للخدمات ولزيادة ثقة العملاء.

تزامن التعاون بين فريقنا ومستشفى التداوي مع ظهور جائحة فيروس كورونا المستجد، وحيث أن خدمة الرعاية المركزة من أبرز نقاط القوة في المستشفى كان أمامنا تحدى لتحقيق التوازن بين الترويج لخدمة الرعاية المركزة في مستشفى التداوي، وحساسية المرض وتأثيره على متلقي الخدمة. فحرصنا أن يكون المحتوى متوازن بدون إفراط، وحصرنا أيضًا على عرض التفاصيل بشفافية بالتأكيد على أن الأسعار ملتزمة بما أقرته وزارة الصحة المصرية. 

 

وكان لانتشار الإصابة دور في تزايد التفاعل مع المحتوى المتعلق بخدمة الرعاية المركزة لمصابي الفيروس.

 

بعد العمل على المحتوى تبع ذلك مرحلة الإعلانات المدفوعة لضمان وصول المحتوى للجمهور المناسب، وأدى نجاح الإعلانات إلى تحقيق تفاعل كبير وزيادة المتابعين، واستقبال الكثير من الرسائل التي كان الهدف منها معرفة المزيد عن مستشفى التداوي، وتبع ذلك زيارات فعلية للمستشفى في مختلف التخصصات سواء كانت عيادات خارجية أو لمعمل التحاليل أو لمركز الأشعة وكذلك للحجز في غرف العناية المركز.

 

 

ولتوضيح ما تم إنجازة هذه بعض الأرقام الفعلية التي تم تحقيقها سواء كانت بإعلانات مدفوعة أو بدون دفع (Organic):

1- زاد عدد المتابعين على الصفحة بأكثر من 3,100 متابع، منهم 668 متابع بالإعلانات المدفوعة و 2,511 بطريقة طبيعية بدون إعلانات نظرًا لجاذبية المحتوى المعروض، وتوافر الخدمات الطبية المطلوبة.

2- استقبلت الصفحة ما يزيد عن 1,600 رسالة رسالة تنوعت بين الاستفسارات أو حجز الخدمات.

3- تم مشاركة المحتوى ما يزيد عن 2000 مرة، وشهد عدد كبير من التعليقات الإيجابية تخطى 800 تعليق، بينما نال ما يزيد عن 11 ألف إعجاب.

4- وصل ما قدمناه من محتوى لـ 1,234,185 شخص من سكان القاهرة وخاصة مناطق مصر الجديدة والمطرية والمناطق المحيطة بالمستشفى.

وتحولت تلك النتائج إلى نجاح حقيقي بالزيارات المتتالية للمستشفى وتحول المتابعين لعملاء فعليين قاموا بالاستفادة بالخدمات المختلفة التي تقدمها المستشفى، وكان رضا القائمين على إدارة المستشفى عن ما استفادوا به من خدمات تسويقية قدمتها شركة VUBE من أهم انجازات الشركة العام الماضي، وهذا ما نحرص عليه دائمًا، أن تكون عملاءنا راضيين دائمًا عن ما نقدمه وأن تكون النتائج أعلى من توقعاتهم.

 

لمعرفة المزيد عن ما نقدمه من خدمات تسويقية، تواصل معنا الآن.

 

 

 

 

 

Leave a comment